2018-10-13

مصدر بـ"التعليم": لن يتوقع طالب أو معلم أي سؤال من امتحانات الثانوية التراكمية



قال مصدر مسئول بوزارة التربية والتعليم، على صلة وثيقة بنظام الثانوية التراكمية، إن أول امتحانين لطلاب الصف الأول الثانوي، سوف يكونا بنهاية الفصل الدراسي الأول، على أن يفصل بينهما أسبوعان على أقصى تقدير، بحيث يُحتسب للطالب، الامتحان الأعلى منهما. أضاف المصدر، في تصريحات خاصة لـ"بوابة الأهرام": "لن يتوقع طالب أو معلم في مصر أي سؤال من امتحانات الثانوية التراكمية، مثلما كان يحدث من قبل، وهذه أحد أساسيات فلسفة التغيير في طريقة الامتحانات، بألا يتوقعها أحد نهائيا، ويستعد لها بإجابات نموذجية". وردًا على سؤال حول توقعات معلمي الدروس الخصوصية، قال المصدر "أي مدرس خصوصي يقول إن هذا السؤال أو ذاك، سيأتي في الامتحان، فإنه يخدع الطلاب وأسرهم.. يجب على الجميع أن يدركوا أن ما كان يحدث، لن يتكرر"، في إشارة لتوقعات من يصفون أنفسهم بـ"أساتذة التوقعات الدقيقة". وقال "لن تكون الأسئلة تعجيزية، ولا خيالية، فقط سوف يجيب عليها الطالب الذي فهم المنهج.. على كل حال، لا داع للخوف، لأن السنة الحالية تجريبية، لن تضاف درجاتها لمجموع الطالب عند التحاقه بالجامعة، ويتعود على نوعية الامتحانات الجديدة، التي لم يعتدها من قبل".  


Site Admin: المصدر